VIVA لحماية ووقاية العملاء

تهدف VIVA إلى المكافحة والحد من مخاطر مسألتين مهمتين كثيراً ما يواجهها مشغلي الاتصالات وعملائهم حول العالم و التي قد تكون معرض لها أنت أيضاً. تتشكل هذه المخاطر في عمليات الاحتيال والرسائل المزعجة. وتخطو VIVA خطوتها الأولى في مكافحة هذه القضايا الظاهرة من خلال رفع التوعية بينكم ووقايتكم منها أولاً.

ما هي الرسائل المزعجة؟

هي رسائل غير مرغوب بها يتم ارسالها  لعدد من الناس دفعة واحدة من قبل شركات لم يتعامل معها العميل قط. غالباً ما تكون هذه الرسائل غير ضارة، ولكن تقوم بارسال رسائل SMS  بكثرة و في أوقات متقاربة مما تتسبب في ازعاج الشخص المتلقي.

ما هي عمليات الاحتيال؟

تحصل عمليات الاحتيال عندما يتواصل أشخاص مع العملاء ويخدعونهم بطريقة ما لإستخلاص تفاصيل شخصية تسمح لهم بإرتكاب سرقات من الحسابات المصرفية للعملاء أو سرقة رصيد مكالمات وغيرها. وقد يكون من الصعب تحديد عمليات الاحتيال هذه التي يقوم بها المخادعين.

أنواع الاحتيال الأكثر شيوعاً التي شهدت بين عملاء VIVA هي التالية:

مكالمات دولية من أرقام مجهولة

في هذا النوع من الاحتيال، يتلقى العملاء مكالمات دولية من أرقام مجهولة و عادةً ما ينقطع الخط بعد رنة واحدة. وعند معاودة الاتصال بالرقم، غالباً ما يُستقبل المتصل بصوت مسجل لمجرد إبقائه على الخط لأطول فترة ممكنة إذ يسمح هذا للمحتالين بالحصول على الأموال من خلال محاسبة المتصل على إجراء مكالمة دولية.

مكالمات اليانصيب

قد يأتي هذا الشكل من أشكال الاحتيال من أرقام محلية أو دولية. ويقوم من خلاله المحتال بإخطارك عن فوزك بجائزة ما، وفي بعض الأحيان، قد يدعي أنها ضمن مسابقة ترويجية من VIVA. وفي المقابل، قد يحاول المحتال استخلاص تفاصيل شخصية كمعلومات حسابك المصرفي ليرسل لك الجائزة، ولكنه في الواقع يستخدم هذه المعلومات لغرض السرقة.

رسائل  SMS

قد يصل المحتالين إلى العملاء من خلال رسائل SMS أيضاً بخدعة مشابهة من تلك التي يقومون بها في مكالمات اليانصيب. وفي بعض الأحيان قد يطلبون منكم تحويل رصيد لهم أو الإفصاح عن تفاصيل متواجدة على بطاقات VIVA لإعادة الشحن مدعين أنها لعدة أسباب مختلقة.

الواتس آب وIMO  (تطبيقات الهواتف)

قد يتقمص بعض المحتالين شخصيات موظفي VIVA على تطبيقات الواتس آب او  IMO حيث يستعرضون صورة لأحد موظفي VIVA على حسابهم مما قد يوحي للعملاء بمصداقية المرسل منه. و يقوم المحتالين بإجراء مكالمة للايحاءgd,p,hوظفي لاقهاأنواع للعميل بأنهم بحاجة ماسة لمعلومات شخصية سرية مهمة من أجل الشركة.

كيف يمكنني حماية نفسي من هذه القضايا؟

من المهم معرفة أن VIVA لا تتواصل مع عملائها إلا من خلال القنوات الرسمية لخدمة العملاء. كما تنصح   VIVA  بإتباع النصائح التالية:

1.     لا تستجب لمكالمات من أرقام محلية و دولية مجهولة ولا تعاود الاتصال بهم

في حال الرد على اتصال من رقم دولي مجهول مشبوه لأي من أشكال الاحتيالات المذكورة أعلاه، عليك بإقفال الخط فوراً. ومن الضروري تجنب معاودة الاتصال بالأرقام الدولية من رموز دول غير مألوفة لكم.

2.     لا تفصح عن التفاصيل الشخصية في حالات مشبوهة.

يجب عدم الإفصاح عن رقمك الشخصي، أو أرقام بطاقات الائتمان أو بطاقات البنك أو أي رموز سرية تخصكم عبر الهاتف أو رسائل SMS. قد يؤدي هذا إلى إختراقات للخصوصية وسرقات قد تتطلب إجراءات قانونية.

3.     لا تفصح عن أرقام بطاقات VIVA لإعادة الشحن لأرقام مجهولة ولا تقم بتحول الرصيد لهم.

قد يسمح هذا للمحتالين بإختراق بوابة VIVA للخدمة الذاتية والسرقة من حسابات عملاء VIVA.

4.     لا تستجب للمكالمات الصوتية التي تتقمص شخصيات موظفي VIVA من خلال تطبيقات الواتس آب وIMO

إن قناة التواصل الرسمية لـ ـVIVA على الواتس آب هي 34124124 للغة الإنجليزية و 35124124 للغة العربية ولا يتواصل موظفي VIVA عبرها إلا بالرسائل النصية، وأي محاولات غيرها تعتبر حالة نصب و احتيال. ومن الجدير بالذكر أن VIVA لن تستخدم قناتها الرسمية على الواتس آب للإعلان عن أحدث عروضها الترويجية أبداً ولكن يمكن للعملاء استخدامها للاستفسار عن أي منها.

5.     حظر رسائل SMS المزعجة مع خدمة VIVA لحظر رسائل SMS

يمكنك الآن حظر الرسائل المزعجة من خلال إرسال رسالة SMS مجانية إلى الرقم 81081، تحتوي على كلمة "Block" متبوعة بمسافة ثم رقم أو هوية المرسل.

مثال: لحظر رسائل مزعجة من المرسل c12aBC، أرسل “Block c12aBC” ، إلى 81081.

يمكنكم حظر الرسائل المزعجة من 5 اشخاص مختلفين في رسالة واحدة بذكر تفاصيل المرسلين أو أرقامهم بالطريقة المبينة أعلاه  مع إضافة فواصل بين كل منهم.

كما يمكنكم إلغاء خدمة الحظر بإرسال "Unblock" متبوعة بمسافة ثم رقم أو هوية المرسل إلى 81081.

في حال واجهتم أي حالة مشبوهة للاحتيال أو الرسائل المزعجة، يرجى إبلاغ VIVA عنها على خط خدمة VIVA للعملاء على الرقم 124. فهذا سيساعد VIVA في تحصيل المعلومات التقنية اللازمة لمكافحة هذه القضايا والتخلص منها.